أنواع البقوليات

أنواع البقوليات تشتهر البقوليات بفوائدها العديدة؛ نظراً لاحتوائها على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة، كالبوتاسيوم، والمغنيسيوم، وحمض الفوليك، كما أنها تتميز بتعدّد أصنافها وتنوّعها[١]، وفيما يلي توضيحٌ لأهمّ أنواعها:[٢] الحمص: يحتوي الحمص على كمياتٍ كبيرةٍ من الألياف والبروتينات، ولقد أظهرت العديد من الدراسات قدرته على إنقاص الوزن،

كما يُساهم في تقليل خطر الإصابة ببعض الأمراض الخطرة، كالسرطان، وأمراض القلب. العدس: يُعتبر العدس مصدراً غنياً بالبروتينات، ولهذا فإنّه يعدّ خيارٌ ممتاز للأشخاص النباتيين، كما يمتلك العديد من الفوائد الصحية،
فهو يحمي الجسم من الإصابة بمرض السكري، كما أنّه يُقلل من نسبة الكولسترول الضار بالجسم، والمعروف بِ (LDL). البازلاء: تحتوي البازلاء على كمياتٍ كبيرةٍ من الألياف والبروتين؛ ولهذا فإنّ لديها القدرة على زيادة الشعور بالشبع عند الفرد، مما يُساهم في تخفيف الوزن والتخلص من دهون الجسم، وخاصةً دهون البطن، كما أن لديها العديد من الفوائد الصحية،

 

حيث تعمل على تحفيز الجسم لإنتاج الإنسولين، الذي يقوم بدوره بتخفيض مستويات السكر في الدم، كما تعمل على تخفيض مستويات الدهون الثلاثية (بالإنجليزية: triglycerides) في الدم. الفاصولياء بأنواعها: تتميز الفاصولياء السوداء باحتوائها على مؤشر غلايسيمي منخفض رغم أنها تُعدّ من الأطعمة عالية الكربوهيدرات، وهذا يعني أنها لن تتسبّب بارتفاعٍ كبير في مستويات السكر في الدم بعد تناول الوجبة الغذائية، بل تُساعد على تخفيضها. فول الصويا: يتوفر فول الصويا على أشكال مُختلفة، ومنها التوفو،
ويتميّز باحتوائه على الآيزوفلافان (بالإنجليزية: isoflavones)، وهو عبارة عن مواد مضادة للأكسدة، تُعطيه القدرة على مُحاربة العديد من الأمراض الخطرة، مثل سرطان المعدة، وأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم. الفول السوداني: يحتوي الفول السوداني على كمياتٍ جيدة من الدهون غير المُشبعة، وكذلك البروتين، وفيتامين ب

ولهذا فإنّ لديه القدرة على حماية الجسم من الإصابة بعددٍ من الأمراض الخطرة، كالسرطان، والسكري، والجلطة الدماغية، وكذلك أمراض القلب. فوائد البقوليات تحتوي البقوليات على العديد من العناصر الغذائية؛ ولهذا فإنّ لديها القدرة على إمداد الجسم بالعديد من الفوائد، ومنها:[٣] تُحافظ على صحة الأمعاء؛ بفضل احتوائها على كميةٍ كبيرة من الألياف. تُخفّض مستويات الكولسترول في الدم. تُساعد على الشعور بالشبع لفتراتٍ طويلة؛ وذلك لأنّها تحتوي على الكربوهيدرات بكمياتٍ كبيرة. تقي من الإصابة بمرض السكري؛

 

حيث إنها ذات مؤشر جلايسيمي قليل (بالإنجليزية: glycaemic index). تُساعد الأشخاص النباتيين على الحصول على احتياجهم اليومي من البروتين؛ حيث إنها مصدرٌ غني جداً به. تعتبر قليلة المحتوى من الدهون المُشبعة. تحتوي على العديد من العناصر الغذائية الضرورية للجسم، مثل فيتامينات ب، وحمض الفوليك، والمغنيسيوم، والحديد، والزنك، والفسفور، والكالسيوم. تُعتبر مصدراً جيداً للمواد المضادة للأكسدة.

نصائح للتخلص من مشكلة غازات البقوليات قد يُسبّب تناول البقوليات ظهور مشكلة الغازات، وفيما يلي بعض الأمور التي تُقلّل من هذه المشكلة:[١] نقع البقوليات، وتغيير الماء المنقوعة فيه عدة مرات، مع الانتباه إلى ضرورة عدم طبخها بنفس الماء الذي نُقعت فيه. استخدام البقوليات المُعلّبة. طبخ البقوليات على نار هادئة وببطء حتى تُصبح طريّة. شُرب كمية كبيرة من الماء بعد الانتهاء من تناولها. ممارسة بعض التمارين الرياضية بعد الانتهاء من تناولها.

ولهذا فإنّ لديها القدرة على زيادة الشعور بالشبع عند الفرد، مما يُساهم في تخفيف الوزن والتخلص من دهون الجسم، وخاصةً دهون البطن، كما أن لديها العديد من الفوائد الصحية، حيث تعمل على تحفيز الجسم لإنتاج الإنسولين وهذا يعني أنها لن تتسبّب بارتفاعٍ كبير في مستويات السكر في الدم بعد تناول الوجبة الغذائية، بل تُساعد على تخفيضها.

تنظيف سجاجيد المنزل قبل العيد بطرق سهله

صودا الخبز تُعتبر صودا الخبز واحدة من أفضل طرق تنظيف السجاد، ويتمّ استخدامها من خلال مزج نصف كوب من صودا الخبز مع عشر نقاط من إحدى الزيوت العطريّة، ثمّ رشّ الخليط الناتج على السجادة، وتركها لمدّة ثلاثين دقيقة أو أكثر، ثمّ تنظيفها باستخدام المكنسة الكهربائيّة، ويشار إلى إمكانيّة استخدام هذه الطريقة لتنظيف الفرش الموجود في السيارة.

[١] الخل والماء
يُستخدَم مزيج الخل والماء لتنظيف السجاد من البقع وإزالة الروائح الكريهة منه، ويتمّ تحضير المزيج عبر ملء زجاجة رذاذ إلى نصفها بالماء، وملء النصف الآخر بالخلّ، ورشّ الخليط الناتج على المناطق المُراد تنظيفها، مع الحرص على عدم تبليلها بالكامل، منعاً لنمو وتكاثر العفن فيها.

[٢] الملح والليمون يُعتبر خليط الليمون والملح من الحلول المناسبة لتنظيف السجاد، ويُراعى قبل استخدام المزيج على السجاد اختباره على مكان مخفيّ منها، للتأكّد من عدم إضراره بلون السجاد أو إتلافه له.

[٢] الاستعانة بالمهنيين إنّ أفضل طريقة لتنظيف السجاد الكبير تتمثّل في الحصول على مساعدة المحترفين المهنيين، والذين سيعملون على إزاحة الأثاث وإجراء عملية تنظيف سريعة للسجاد، وفي حال وجود بقع على السجاد بعد ذلك فيُنصَح بالتخلّص منها فور حصولها من خلال مسحها باستخدام قطعة قماش بيضاء، وتبليلها بكمية مناسبة من منظف السجاد، ثمّ استخدامها لفرك البقعة،

 


ويراعى اختبارالمنظف على زاوية مخفيّة من السجاد قبل ذلك للتأكّد من عدم إضراره بها

.[٣] كما يمكن استخدام آلة تنظيف السجاد في حال كان المكان مغطى بالكامل بالسجاد، وتتواجد فيه حيوانات أليفة.

[١] تنظيف السجاد الصغير يمكن غسل السجاد في الغسالة على دورة غسيل يدوية، ثمّ نشره في مكان مناسب ليجفّ خلال وقت قصير، وذلك في حال امتلاك سجاد صغير الحجم ومتين، ومحبوك بطريقة جيّدة، وملائم لاستخدام الغسّالات.

غسل السجادة بآلة تنظيف السجاد تنظيف وإزالة الأوساخ يجب التأكد من تنظيف السجاد بالمكنسة الكهربائية، وذلك للتأكد من خلوها تماماً من الغبار والأوساخ قبل بدء عملية التنظيف العميق أو الغسل، ولذلك يجب رفع الأجزاء القذرة من السجادة للتخلص من الأوساخ قبل بدء التنظيف بالمكنسة الكهربائية،

بالإضافة إلى أنه يحبذ إزالة البقع الملطخة بالسجادة قبل غسلها، وذلك من خلال استخدام محلول تنظيف السجاد على المناطق الملطخة بالبقع قبل إجراء التنظيف العميق، وفي حال عدم تواجد هذا المحلول يمكن رش البقع الملطخة بالخل بدلاً من ذلك.

[١] استخدام آلة تنظيف السجاد يمكن غسل السجاد من خلال استخدام آلة تنظيف السجاد، والتي تساعد في إزالة عميقة للبقع والروائح، حيث تستخدم هذه الآلة الماء الساخن والمنظف الكيميائي لغسل ألياف السجادة، ومن المهم معرفة نوع السجاد قبل شراء أو استئجار هذه الآلة من متاجر التنظيف، وذلك للتأكد من استخدام محلول التنظيف المناسب للسجاد.


[١] إضافة الماء ومحلول التنظيف للجهاز
يجب اتباع الإرشادات الخاصة بجهاز تنظيف السجاد من ناحية إضافة كميات مناسبة من الماء الساخن ومنظف السجاد، وفي بعض الحالات يتم الاحتفاظ بالماء ومحلول التنظيف داخل خزان خاص بهما،

ووفقاً للتعليمات يمكن إزالة السدادات وملئها بالماء والتأكد من تركيب الخزانات بشكل صحيح على الجهاز، ثم متابعة التنظيف من خلال تشغيل الجهاز وتمريره ببطء على السجادة مع التأكد من تغطية كل بوصة منها، ثم يجب ترك السجادة لتجف، وفي غضون ساعات قليلة يجب أن تبدو نظيفة وجيدة الرائحة.

[١] غسل السجاد باستخدام الماء البارد يمكن غسل السجاد بالماء البارد من خلال ملء عبوة بالماء البارد، وعبوة أخرى بخلط ربع ملعقة صغيرة من سائل غسيل الصحون وكوب ماء دافئ، ثم رش محلول المنظف على قطعة قماش ماصة ووضعها على السجادة وخاصةً على البقع وتركها حتى تخرج البقعة، ثم رش قطعة قماش أخرى بالماء البارد وورشها السجادة للتخلص من محلول التنظيف، ثم مسحها مرة أخرى بقطعة قماش نظيفة، ثم يجب وضع كومة من المناشف الورقية على البقع العميقة لليلة كاملة من أجل خروج البقع عن السجادة، ثم تركها لتجف في الصباح.

[٢] مواد طبيعية لتنظيف السجاد يمكن تنظيف السجاد باستخدام مواد طبيعية، مثل:

[٣] الخل الأبيض: يعتبر الخل الأبيض مطهراً طبيعياً يساعد في تنظيف السجاد بشكل جيد باستخدام الماء فقط، ولكن يجب التعامل مع رائحته القوية لهذا يمكن تهوية المنزل عند استخدامه أو استخدام شمعة معطرة حيث ستزول الرائحة بمجرد جفاف السجاد.

الشامبو المخصص للسجاد والصديق للبيئة، وهو تركيبة مركزة من المكونات الطبيعية وغير السامة التي تستخدم في آلات تنظيف السجاد

طرق تنظيف المنزل وتعطيره

التركيز على غرفة محددة يجب أن يقوم الشخص بالتركيز على غرفة واحدة في كل مرة يبدأ فيها بتنظيف البيت حيث أن ذلك يساعد على وضع طاقاته فيها وتنظيفها بصورة سريعة دون الشعور بالإجهاد،
ويفضل أن يبدأ الشخص في أكثر غرفة مستخدمة في البيت لأنها الأكثر أهمية، حيث سيشعره هذ الشيء بالإنجاز وسيحفزه على الانتقال للغرف الأخرى.

[١] تنظيف المطبخ يتوجب على الشخص العناية بنظافة المطبخ لأهميته القصوى في البيت، حيث إنّ تراكم القاذورات فيه قد يؤثر على الشهية والصحة، لذا يتوجب تنظيفه أولاً بأول وذلك عن طريق الإسراع بمسح أي انسكاب يحصل على الأسطح لمنعه من الالتصاق والتصلب، كما يتوجب القيام بتحزين أغراض المطبخ في الخزانات لترك الأسطح فارغة ونظيفة، بالإضافة لأهمية توفير كل وسائل التنظيف في متناول اليد مثل الإسفنج والمطهرات ومستلزمات التنظيف المختلفة لتسهيل الوصول إليها عند الحاجة،

ومن أكثر الخطوات التي يجب القيام بها بشكل يومي في المطبخ هي مسح الأسطح بشكل يومي، وإخراج القمامة ومسح الأرض لمنع تراكم الأوساخ مع الوقت.

[١] تنظيف الحمام يعدّ الحمام من أكثر الأماكن في البيت التي يتوجب تنظيفها باستمرار لأنه يمكن أن يصبح أرضاً خصبة لتراكم العديد من أنواع الفيروسات والبكتيريا بسبب ارتفاع نسبة الرطوبة فيه، ولذا يجب الاهتمام بنظافته بشكل يومي، وذلك عن طريق مسح الحوض (المغسلة)، ومقعد المرحاض،

بالإضافة لمكان الاستحمام وذلك بعد كل استخدام.

[١] طرق بيتية مقترحة للتنظيف يوجد بعض الطرق البيتية التي يمكن استخدامها لتنظيف المنزل ومنها ما يلي:

[٢] خليط الملح والليمون لتنظيف لوح التقطيع. استخدام صودا الخبز لتنظيف الأريكة، كما يمكن استخدامها لإزالة البقع من السجاد، ويمكن إضافة الخل إليها من أجل تنظيف الفرن .

 

خليط الخل والصودا لتنظيف الفرن. استخدام الليمون لإزالة البقع من الحنفيات. خلط صودا الخبز مع الماء مع ملعقة صغيرة من الصابون السائل، وقطرات من الزيوت المضادة للبكتيريا وذلك لتكوين معجون من أجل تنظيف الحوض. استخدام الطباشير بفركها على البقع الدهنية على الملابس قبل غسيلها.

 

نصائح لتعطير المنزل يوجد بعض النصائح التي يمكن عن طريقها تعطير المنزل بالروائج الجميلة ومنها:
[٣] التركيز على المنظفات الطبيعية وخلطات الزيوت، وتجنب المنظفات الكيميائية ذات الرائحة القوية.

استخدام أجهزة المعطرات الجوية التي تقوم بنشر الرائحة الجميلة بالموجات فوق الصوتية. الاعتماد على الشموع المعطرة طبيعياً. استخدام البخور الطبيعية حيث أنها تساعد على بقاء الرائحة الجميلة لفترة جيدة.

 

نصائح للحفاظ على نظافة المنزل يوجد بعض النصائح التي يمكن عن طريقها الحفاظ على نظافة وترتيب المنزل ومنها:

[٤] تفريغ غسالة الصحون صباحاً لملأها عند إتساخ الأطباق بشكل مباشر بهدف منع تراكمها على الطاولة أو في الحوض. استغلال الفترة الصباحية في غسل الملابس بهدف استغلال الوقت ووضعها لاحقاً في المجفف الكهربائي. ترك الأحذية عند الباب لمنع إدخال الأوساخ والطين للمنزل، ولتخفيف الحاجة لمسح الأرضيات بشكل متكرر.

ترتيب غرفة المعيشة قبل تناول وجبة العشاء. الاستعداد لليوم التالي من خلال تجهيز الملابس وبعض الوجبات بشكل مسبق لتسخينها عند حضور وقتها. التخلص من البريد والأوراق غير المرغوب فيها.

تفريغ الحاجيات وفرزها فور شرائها. التخلص من الأمور الفائضة عن الحاجة في صندوق للتخلص منه وإعطائه لشخص قد يحتاجها حقاً.

هنالك العديد من الخطوات التي يجب اتباعها لتنظيف البيت، ومنها ما يأتي:

[٢] تنظيف الغبار: استخدمي المنفضة المصنوعة من الريش لنفض الغبار من الغرف دون استخدام الماء، أو أي منظفات رذاذية وذلك تجنباً لتلويث الجدران، أو الأثاث به، مع مراعاة تنفيض الغبار من الأعلى إلى الأسفل حتّى لا يتراكم الغبار على الأثاث، والأرضيات.

تعقيم الهواء : عند تطاير الغبار في أنحاء الغرفة، املئي بخاخاً بمحلول محضر من الماء والبيكنج صودا، ورشي المحلول بالهواء في جميع الاتجاهات وذلك لإنزال الغبار والأتربة العالقة إلى الأرض، وتسهيل إزالتها بالمكنسة الكهربائية.
تجديد أغطية الأسرّة والأثاث:
احرصي على تبديل الشراشف، والبياضات، وأغطية الأسّرة وغسلها بشكلٍ دوري، كما يحب أن لا تغفلي عن أغطية الوسائد الصغيرة الموجودة على الكنب، ووسائد غرف النوم.

رش السوائل المنظفة: استخدمي السوائل المطهرة، والمبيضة للبقع والأوساخ الصعبة في تنظيف الحمامات، والمطابخ، حيث يمكنك رش الأماكن المتسخة بهذه السوائل، ثم تركها مدّة نصف ساعة حتّى تتفاعل المواد مع بعضها، ويسهل تنظيفها فيما بعد.

تلميع المرايا والزجاج: استعيني بقطع من القماش القطني في تلميع المرايا والأسطح الزجاجية، مستخدمة المنظفات الخاصة بهذا النوع من الأسطح،

كما يمكنك استخدام ورق جرائد للحصول على أسطح لامعة. مسح الأرضيات: استخدمي فوطة مبللة في مسح الأرضيات بالكامل، يمكنك الاستعانة بالمساحات التي يمكنها الدوران بكافة الاتجاهات عند مسح الأرضيات، فهي ستساعدك في تنظيف مساحات أوسع من الممسحة العادية،

كما ستمكنك من تنظيف الزوايا الضيقة في الغرف، والحمامات، والمطبخ. الكنس بالمكنسة الكهربائية: في المرحلة النهائية من التنظيف استخدمي المكنسة الكهربائية للتخلص من بقايا الغبار العالقة على الأرضيات في جميع غرف المنزل.